“التربية والتنمية المستدامة : تحديات الوجود والمصير” للدكتور علي أسعد وطفة

صدر كتاب الدكتور علي أسعد وطفة الموسوم التربية والتنمية: تحديات الوجود والمصير عن لجنة التأليف والتعريب والنشر في جامعة الكويت،  وهي الجهة العلمية العليا المتخصصة بنشر الكتب العلمية المحكمة في جامعة الكويت. يقع الكتاب في 700 صفحة من القطع الكبير يكرسها الكاتب للبحث في مختلف أشكال وصيغ التحديات التنموية المعاصرة في العالم وفي العالم العربي تحديدا.

يشكل هذا الكتاب مساهمة علمية صادمة في مجال استكشاف التحديات التنموية المعاصرة والبحث في مناحيها وتحليل معطياتها في ضوء رؤية فلسفية ومنهجية متكاملة، ويومض هذا العمل المعرفي المميز بإضاءات معرفية متقدمة على مسارات هذا النمط المعرفي الجديد الذي يفرض نفسه كضرورة تاريخية في زمن أصبحت فيه التنمية المستدامة تنمية للوجود ومواجهة لتحديات المصير، ولاسيما إذا أخذنا بعين الاعتبار أن الوعي الإنساني أصبح معنيا بالمواجهة الحضارية لقضايا المصير البيئي والاجتماعي على حدّ سواء.

ويبحث الكتاب في إشكالية العلاقة بين التربية والتنمية واستكشاف مختلف أوجه العلاقة بينهما، ويهدف في الوقت نفسه إلى استشراف أبعاد هذه العلاقة وبناء تصورات مستقبلية إستراتيجية طموحة يمكنها أن تؤسس علميا لعملية تنموية تربوية نهضوية في المجتمعات العربية المعاصرة.

يتكون الكتاب من خمسة عشر فصلا ومقدمة وخاتمة تغطي مختلف جوانب التربية والتنمية تواصلا وتقاطعا وتكاملا، وتغطي هذه الفصول فضاءات التربية على التنمية والتنمية المستدامة. وقد خصص القسم الأول لتأصيل المفاهيم التنموية والتربوية، ومن ثم خصص الجانب الثاني للبحث في قضايا البيئة ومشكلاتها، وخصص الجانب الثالث للبحث في الجانب الاقتصادي للتنمية ودور التربية في تكوين رأس المال البشري. وخصص الجانب الرابع للبحث في القضايا الثقافية للتنمية. وفي الجانب الخامس تم تناول مختلف جوانب التربية على التنمية والتنمية المستدامة. وفي النهاية يتناول الكتاب قضايا التربية والتنمية في العالم العربي. ونأمل أن يكون هذا الكتاب نقلة نوعية في مجال الفكر الفكري التنموي في الكويت وفي العالم العربي.

وأريد أن أوجه الشكر إلى هيئة لجنة التأليف والتعريب والنشر على جهودهم الكبيرة في مجال تحكيم  الكتاب خارجيا وطباعته وإخراجه وأخص بالشكر الأستاذ الدكتور محمد المسيليم والأستاذة غادة عبد الحميد الحسن . ويسرني أن أوجه الشكر إلى قسم أصول التربية وأخص بالشكر الأستاذ الدكتور علي الشهاب رئيس القسم  ورئيس لجنة التحكيم الداخلية في الجامعة . وأشكر جميع الذين ساهموا علميا وعمليا في عملية إنتاج هذا الكتاب وإخراجه في جامعة الكويت الغالية على قلوبنا جميعا .

جديدنا